مبرمج الاعصاب 2 – تموجات الدماغ ومساعدة الذات مع الNLP

مقدمة

ان مبرمج الاعصاب 2 هو آخر ما قد توصلت اليه تكنولوجيا العقل، حيث يطبق التقنيات القديمة والحديثة ليؤثر على العقل كمهندس بينما يبرمج الحاسوب. الNP2 يطبق مناهج علماء النفس، باحثين الEEG، خبراء تنظيم الاعصاب. المنومين المغناطيسيين، ممارسي التأمل، ممارسي الNLP، البوذيين وغيرهم. ان ما يجعل من مبرمج الاعصاب فريداً من نوعه هو انه يستهدف انماط تموجات دماغية خاصة التي اظهرت فاعليتها في تحسين قدرة استقبال الدماغ الى التغيرات النفسية.

الجميع يعاني من مشاكل داخلية. الغالبية العظمى من الناس يعيشون حياتهم كلها في صراع مستمر مع عقلهم وتصرفاتهم الخاصة. كثير من هذه المشاكل عميقة الجذور حتى أنها كانت موجودة منذ الطفولة. معظم الناس وببساطة يتقبلون محدودياتهم او مزاج شخصيتهم الغير مرغوب.

مع استخدام الNP2 لن تضطر بعد اليوم تقبّل محدودياتك.

التكنولوجيا
يمكن لنظام الNP2 جمعها في فئتين رئيسيتين، النفسية والعصبية. عادة، تتطلب المشاكل النفسية مزيجا من الحلول.  مواصفات NP2  تتعرف على تعقد الدماغ، ويتيح لك كل الأداة اللازمة لإحداث تغييرات حقيقية كبيرة في حياتك.

الاعصاب
باستخادم تقنيات ضوء وصوت مصممة خصيصاً،  يمكن لل NP2 ان يؤثر على الدماغ مباشرة بواسطة عملية عصبية معروفة بتسلية تموجات الدماغ. ان أنماط تموجات الدماغ تمثل الانشطة الكهربائية للدماغ. بتبديل هذا النشاط، تنتج الNP2 احوال نفسية تتجاوب مع اهدافك . مثل، الNP2 يمكنها أن تستخدم لكي ترشد عقلك إلى اكثر الحالات استقبالاً، أو نمط تموجات دماغية يهيىء العقل الى حالة اكثر استقبال للاقتراحات، حيث يزيد وبشكل واسع تقنية التأثير النفسي.  من هنا ان الإمكانيات غير محدودة... استخدام الاقتراحات المسجلة مسبقاً، التأكيد، الإرشاد الشفهي والنصوص التنويمية .  استخدم الNP2 لتحسين قدراتك التصويرية، حيث يتيح لك الولوج الى بعض الأساليب الاكثر قدرة وفاعلية وعملية نفسيا مما قد تم ابتكاره.
بالإضافة، ان تحفيز تموجات الدماغ كاف ليمكنه أن يؤثر  مباشرة على حالتك النفسية. كما يمكن ل NP2 ونمط تموجات الدماغ ان يعدَّل لكي يساعد في حل مشاكل خاصة. عادة ما يستخدم الNP2 للمساعدة على زيادة نسبة الانتباه، التركيز والذاكرة - كلها تساعد الطلاب وذوي الاضطراب ونقص الانتباه. كما يمكن استخدامها لتخفيض الضغط النفسي، ومساعدة حالات الصداع المزمن وغيرها.

هناك تشكيلة واسعة من جلسات تحفيز تموجات الدماغ الصوت/مرئية المتوافرة في الNP2. والحقيقة ان هناك اكثر من 125 منها! البعض منها لقصد الاسترخاء، بينما الآخر لقصد الدراسة، الابداع، الاداء الرياضي، الاضطراب ونقص الانتباه، ومعالجة الصداع.

النفسي
ان العقل الباطن يتحكم بكيفية ردات فعلنا مع العالم. الرغبات، الخوف، العادات، انماط الشخصيات – كلها تصدر من ما هو متعلق بما في العقل الباطن. ماذا لو كان هناك طريقة لتغيير طبيعة العقل الباطني؟ فبدلاً من ان يعمل ضدك في معركة مع قوة الارادة لديك، ماذا لو ان عقلك الباطن بدلاً من ذلك يستطيع ان يجعلك كما ترغب حقاً وكما ترى نفسك بدون كل تلك العادات السيئة، وردود الفعل العاطفية والمخاوف التي تعيق تقدمك.

ان  اكثر التقنيات النفسية تأثيراً وتجربة قد تم تجميعها في الNP2 من اجل تغيير السلوك، ردود الفعل العاطفية، والحد من الاعتقادات التي تسكن حياتنا اليومية. مثلاً، قد اظهرت البحوث ان العديد من اداء سلوكنا هو نتيجة لما موجود في عقلنا الباطن. هل لك ان لاحظت ان ما قد يبدو احداث عشوائية، كاستنشاق عطر ما او سماع اغنية ما على الراديو، قد ينتج بعض الاختلاجات العاطفية الجياشة؟ ان ما سبب ردود الفعل العاطفية هو ليس الاغنية او الرائحة، بل ما هي متعلقة به، كتجربة طفولية او علاقة عاطفية سابقة. ان الانماط ومتتبعاتها هي القواعد لمعظم رغباتنا كما ايضاً مخاوفنا ومحدودياتنا. باستخدام الNP2، يتاح لك تبديل تلك الانماط النفسية واستخدامها لمصلحتك. حتى ان التأثير يمكن ان يضخّم باستعمال محفز تموجات الدماغ. وبنفس الطريقة، تقبلك للاقتراحات يمكن تضخيمه من خلال الجلسة. حيث ان اللغة هي جزء لا يتجزء من عملية تفكيرنا، ان التأكيدات الملفوظة بعناية يمكن ان يكون لها تأثير عظيم على العقل الباطن.

بعد استخدام الNP2 لفترة وجيزة، ستلاحظ ولابد تغيرا رئيسيا في تكوينك النفسي. المخاوف وردود الفعل العاطفية التي لازمتك خلال كل حياتك قد تختفي. انت هنا جاهز للتغير – دع الNP2 تساعدك للقيام بالتغير الحقيقي.

إشترِ مبرمج الاعصاب 2

تعلم المزيد عن الNP2

الاسئلة الشائعة منهج تدريبي
قائمة الجلسات مقارنة النسخ
معلومات تقنية ما هو جديد الNP2
لقطات ميزات

Our valuable member Administrator has been with us since Mon,23 February 2009.


The primary purpose of Paradetect is to provide access (by means of training and consultation) to individuals and motivate them to improve their personal and professional performance, adapt with their work environment and self improve their life style.

We offer a unique opportunity to develop and build upon personal skills and experience with hands-on client consulting, research, analysis, and fact finding in personal and work environment. The primary role of the Associate is to manage, coup and self improve daily life demands and pressures that generates from it.

Our Support